شركة توتال في حقل ألغام السياسة الإيرانية

لا يمكن لسنونوة واحدة مهما كبر حجمها أن تجلب الربيع. كذلك هو الحال بالنسبة للصفقة الكبرى التي أبرمتها مجموعة توتال مع إيران والتي ستقوم بموجبها الشركة الفرنسية بتطوير المرحلة الحادية عشرة لحقل غاز فارس الجنوبي. وستسمح هذه الصفقة التي بلغت 4,8 مليار دولار لتوتال بترؤس ائتلاف شركات يضم الشركة الصينية CNPCI والشركة الإيرانية بترو فارس. كما يجعل منها أول شركة بترولية غربية تعود إلى إيران.

بالرغم من ضخامة الأرباح المحتملة فهي مغامرة محفوفة بالمخاطر على توتال. فالشركة التي تُشغّل حاليا 6000 عامل في الولايات المتحدة أعلنت في…

Lire la suite

Vous aimerez aussi...

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *